الجامعة تطرد لاعبين من معسكر المنتخب الوطني المغربي

img

قرر السيد ناصر لاركيط المدير التقني الوطني و بالتشاور مع المسؤولين بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم معاقبة لاعبي المنتخب الوطني الأولمبي فهد موفي و عدنان بوموس بحرمانهما من إكمال التربص الإعدادي رفقة زملائهم. وجاء هذا القرار بعد الإطلاع على محتوى الشريط الذي نشر على مواقع التواصل الإجتماعي، و الذي يظهر فيه اللاعبان يدخنان الأرجيلة بمقر إقامة المنتخب الوطني الأولمبي بمدينة مراكش.

 و عليه، فاللاعبان المذكوران استبعدا من المعسكر لمخالفتهما القواعد العامة للمنتخب، و القيام بأفعال غير مقبولة أساءت لصورة النخبة الوطنية .

من جهة أخرى ،ينفي الناخب الوطني السيد هيرفي رونار أن تكون صور لاعبي المنتخب الوطني الأول و التي يروج لها على مواقع التواصل الاجتماعي قد التقطت أثناء التربص الإعدادي المغلق أو بمقر إقامة المنتخب ،بل خلال يوم الأحد 29 ماي 2016 الذي منحه الناخب الوطني كراحة للاعبين بعد المباراة الودية أمام منتخب الكونغو برازافيل .

و فور توصله بالصور الآنفة الذكر، اجتمع السيد هيرفي رونار باللاعبين حيث أكد لهم أن مثل هذه التصرفات لا تليق بصورة المنتخب الوطني ،و أنها غير مقبولة خصوصا في هذه المرحلة المهمة من التحضير للمباراة الرسمية أمام المنتخب الليبي يوم الجمعة 3 يونيو المقبل بتونس برسم الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم 2017 بالغابون.

من جانبها، تؤكد الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أنها لن تتردد في محاسبة كل من يخالف القواعد و يسيء لصورة المنتخب الوطني .

الكاتب RiyadaPro

RiyadaPro

مواضيع متعلقة

اترك رداً